القائمة الرئيسية

الصفحات

السمنة؛ تعرف علي أسبابها ومضاعفاتها و4 طرق للعلاج

 السمنة obesity من أكثر أمراض العصر شيوعاً، والتي لا ينتبه مضاعفاتها الكثير. فليس مشكلتها تتعلق بالمظهر الخارجي فقط بل تؤثر بالسلب علي صحة الانسان. يناقش هذا المقال اضرار السمنة وأسبابها  وطرق علاجها والتخلص منها.

السمنة obesity؛ تعرف علي أسبابها ومضاعفاتها و4 طرق للعلاج


ماهي السمنة

السمنة أو الوزن الزائد هو تراكم غير طبيعي في للدهون في الجسم. يؤدي هذا التراكم المفرط إلى إلحاق الضرر بصحة الإنسان.

أسباب السمنة

يصاب المريض بالسمنة عندما يكون معدل السعرات الحرارية المتناولة أكثر من السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم، حينئذٍ يخزن الجسم السعرات الحرارية الزائدة في صورة دهون 

ويحرق الجسم السعرات الحرارية في صورتين:

  • القيام بالوظائف الحيوية مثل نقل الدم، التنفس، الهضم.

  • النشاط البدني مثل المشي، الرياضة.

تشخيص السمنة



يتم حساب مؤشر كتلة الجسم ومن خلالها يشخص الإصابة بالسمنة إذا تعدى مؤشر كتلة الجسم حد معين.

يتم حساب مؤشر كتلة الجسم بقسمة وزن الجسم بالكيلوجرامات على مربع الطول بالمتر.

  • اذا تعدي مؤشر كتلة 25 يشخص الفرد بالوزن الزائد.

  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30 يشخص الفرد بالسمنة البسيطة.

  • إذا تعدى مؤشر كتلة الجسم 35 يكون الشخص مصاب بالسمنة المتوسطة.

  • إذا تعدى مؤشر كتلة الجسم40 يكون الشخص مصاب السمنة المفرطة.

مؤشر كتلة الجسم = الوزن (كجم) / الطول (متر)*٢.

عوامل الخطر للإصابة بالسمنة

1- العوامل الوراثية:

قد يكون هناك دور للجينات الوراثية بإصابة الشخص بالسمنة أو السمنة المفرطة.

2- النظام الغذائي:

النظام الغذائي المتبع يكون سبب في الإصابة بالسمنة 

مثل الأطعمة عالية السعرات والسكريات والدهون المشبعة والمقالي.

3- الخمول والكسل:

قلة النشاط والحركة وممارسة الرياضة تسبب السمنة، لأن الجسم لا يحرق السعرات الحرارية فتتخزن في صورة دهون وتتراكم في الجسم.

4- العمر:

  من تقدم السن تقل الكتلة العضلية المتكونة في الجسم إذا لم يمارس الشخص رياضة للحفاظ عليها. كلما قلت الكتلة العضلية كلما قل حرق السعرات الحرارية؛ بالتالي تزيد احتمالية الإصابة بالسمنة.

5- ادوية معينة:

يوجد بعض الأدوية التي تعرض الشخص للإصابة بالسمنة مثل:

  • أدوية ارتفاع ضغط الدم.

  • أدوية منع الحمل.

  • أدوية الصرع.

  • مضادات الاكتئاب.

  • الكورتيكوستيرويد.

  • بعض المهدئات

لذا يجب شرب الماء بكثرة وممارسة الرياضة أثناء الخضوع لهذه الادوية لانها تقلل من حرق الجسم للسعرات الحرارية وبالتالي تعمل على زيادة وزن الجسم.

6- قلة النوم:

أثبتت الكثير من الأبحاث علاقة بين قلة النوم وزيادة الوزن، حيث أن قلة النوم تؤدي للشعور بالتعب الذي يؤدي لخفض مستويات هرمون الشبع وبالتالي الإحساس بالجوع.

7- الحمل:

من المعروف أن الحمل يعرض المرأة لزيادة وزنا يصل من بين 8 - 12 كيلو وتلك زيادة طبيعية وتفقدها الام بعد الحمل بسبب الرضاعة التي تستهلك الكثير من السعرات. لكن أكثر من هذا الوزن لا يعد طبيعيا ويعرض الأم  للإصابة بالسمنة.

8- التوتر:

قد يكون التوتر وتقلب الحالة المزاجية سببا في زيادة الوزن. حيث يلجأ الكثير من الاشخاص عند تعرضهم لحالات مزاجية سيئة إلى تناول الطعام.

9- نقص إفراز الغدة الدرقية:

يؤثر هرمونات الغدة الدرقية على عملية الأيض المسئولة عن حرق السعرات الحرارية. خمول الغدة الدرقية يؤدي لنقص هرموناتها وبالتالي يؤثر بالسلب علي عملية الأيض ينتج عنها قلة حرق السعرات وزيادة الوزن.

مضاعفات وأضرار السمنة



  • أمراض القلب: 

يكون مريض السمنة معرضاً للاصابة بتصلب الشرايين التاجية، ارتفاع ضغط الدم يؤدي كلا منهما للإصابة بتضخم في عضلة القلب خاصاً البطين الأيسر ويؤدي إلي فشل وظائف القلب.

  • الأورام الخبيثة:

 السمنة تعد من العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالأورام الخبيثة مثل سرطان القولون، سرطان الكلى، سرطان الكبد، سرطان الرحم.

  • مشاكل الجهاز الهضمي:

 تصيب السمنة الجهاز الهضمي بعدة مشاكل مثل تراكم الدهون على الكبد، حرقة في المعدة، ارتجاع في المرئ.

  • المفاصل: 

يضغط وزن الجسم الزائد على مفاصل أسفل الظهر والركبة فينتج عنه الإصابة بالألم والتهابات المفاصل.

  • انزلاق غضروفي:

يؤثر الوزن الزائد على فقرات العمود الفقري وبسبب الضغط يؤدي إلى انزلاق احد هذه الغضاريف من مكانها.

  • داء السكري النوع الثاني:

تمنع السمنة والدهون المتراكمة من ان يصل الأنسولين إلى مستقبلاته علي الخلايا وهذا يعرف بمقاومة الانسولين. في الطبيعي يفرز الأنسولين ويصل إلي الخلايا من خلال مستقبلات لجعل الخلايا تسحب الجلوكوز الموجود في الدم للقيام بوظائفها الحيوية. بسبب السمنة يفرز الانسولين بشكل طبيعي ولكن لا يصل إلى مستقبلاته علي الخلايا فلا ينتقل السكر إلى الخلايا بالتالي يزيد مستوى تصيب السكر في الدم.

  • متلازمة انقطاع النفس النومي:

تحدث بانقطاع النفس أثناء النوم من عدة ثواني لعدة دقائق يزيد خلالها نسبة ثاني اكسيد الكربون داخل الجسم. تزيد السمنة من خطر الإصابة بهذه المتلازمة التي يمكن أن تتكرر عدة مرات أثناء النوم.

علاج السمنة



يكمن علاج السمنة في جعل كمية السعرات الحرارية المكتسبة أقل من السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم بالتالي يلجأ الجسم إلى تحويل الدهون المخزنة  إلى سعرات حرارية فيقل حجم الدهون بالجسم ويمكن فعل ذلك بعدة طرق.

1- النظام الغذائي

  • الاعتماد في النظام الغذائي على الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية وكثيرة الألياف مثل الخضار الفاكهة الحبوب الكاملة التي تعطي الشعور بالشبع لوقت طويل.

  • تناول اللحوم منزوعة الدهن ومشتقات الألبان قليلة الدسم.

  • تجنب المقليات قدر الامكان ويمكن استبدال هذه الاطعمة بتسويتها بالفرن ودهنها ببعض قطرات قليلة من الزيت.

  • تجنب الوجبات السريعة لأنها تحتوي على الكثير من السعرات.

  • تجنب النوم بعد الأكل مباشرة ً.

2- النشاط البدني

يجب ايضا ممارسة الرياضة مع اتباع نظام غذائي صحي لزيادة حرق السعرات الحرارية المختزلة في صورة دهون. 

يجب ممارسة الرياضة مدة ٣٠ دقيقة يومياً من ٥ إلى ٦ أيام أسبوعياً.

يوجد أنواع من الرياضة تزيد الكتلة العضلية للجسم وزيادة الكتلة العضلية تؤدي إلى حرق كمية أكبر من السعرات الحرارية.

تعد التمارين الهوائية ( تمارين الكارديو) من أكثر أنواع التمارين التي تزيد من معدل حرق الدهون مثل رياضة المشي الجري السباحة وقفز الحبل.

3- الأدوية

يمكن أن يصف الطبيب أدوية تساعد في إنقاص الوزن إذا كان النظام الغذائي والرياضة لا يعطوا نتيجة مرضية.

يجب أستخدام هذه الأدوية تحت أشراف الطبيب.

لا تكون هذه الأدوية بديلة عن النظام الغذائي وممارسة الرياضة وإنما تعد وسيلة مساعدة بجانب النظام الغذائي والرياضة، أستخدام هذه الأدوية فقط لا يعطي النتيجة المطلوبة.

4- جراحة إنقاص الوزن

في بعض الأحيان لا يكون كل من الاساليب السابقة كافية لفقدان الوزن وخاصاً إذا كان الشخص مصاب بالسمنة المفرطة أو بالسمنة المتوسطة ويعاني معها من مضاعفات السمنة مثل داء السكري أو انزلاق الغضروف أو زيادة في ضغط الدم مثل 

  • جراحة تحويل المسار.

  • تدبيس المعدة.

  • تكميم المعدة.

  • تكميم المعدة مع تحويل المسار.

  • بالون المعدة.

ختاماً تعرفنا على أسباب السمنة obesity وطرق علاجها لذا يجب الوقاية منها أو علاجها ليس فقط للحفاظ علي الشكل الخارجي للجسم ولكن لتجنب مضاعفاتها خطيرة على الصحة التي يغفل عنها الكثيرون.


المصادر

obesity,myoclinic.org

تعليقات